الرئيسية / منوعات / جرس ساعة «بيغ بن» يقرع دقّاته الأخيرة

جرس ساعة «بيغ بن» يقرع دقّاته الأخيرة

(وكالات) – دقت ساعة «بيغ بين» الشهيرة التي تعلو مبنى البرلمان البريطاني اليوم الاثنين، لآخر مرة حتى عام 2021 معلنة بداية صمت هو الأطول في تاريخها على مدار 158 عاما.

وتقرر وقف المطارق التي تقرع الجرس البالغ وزنه 7ر13 طن على رأس كل ساعة من كل يوم لحماية العاملين في مشروع صيانة الساعة وبرج (اليزابيث) فوق قصر (ويستمنستر).

وقال مجلس العموم ان “اشغال الصيانة والترميم ستحفظ الساعة لفترة طويلة قادمة كما انها ستحفظ البرج الذي يحملها على علو 96 مترا” مؤكدا ان جرس الساعة سيدق في مناسبات استثنائية مثل احتفالات العام الميلادي الجديد.

وينتظر ان يتجمع عدد من نواب البرلمان وعامة المواطنين والسياح امام المبنى الذي يعد معلما سياحيا كبيرا للاستماع الى الدقات الاخيرة في انتظار عودتها للعمل بعد اربعة اعوام.

يذكر ان ساعة «بيغ بين» عملت بشكل متواصل منذ بنائها عام 1859 وشهدت اولى عمليات ترميم كبيرة بين عامي 1983 و 1985 لكن جرس الساعة لم يتوقف عن العمل سوى خلال اشغال صيانة تمت عام 2007.




شاهد أيضاً

فيتناميون يهرّبون قرون وحيد القرن

ذكرت صحف محلية أنه جرى إلقاء القبض على ثلاثة فيتناميين لتهريبهم قرونا لحيوان وحيد القرون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *