الرئيسية / محليات / الفارس: تأجيل تطبيق نظام البصمة على المعلمين

الفارس: تأجيل تطبيق نظام البصمة على المعلمين


قال وزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور محمد الفارس انه طلب من المناطق التعليمية الست دراسة وافية عن كل منطقة للوقوف على أي عوامل قد تعيق العمل التربوي في حال تطبيق البصمة داخل المدارس.
وأكد الوزير الفارس في تصريح للصحافيين على هامش تفقده روضة القمر التابعة لمنطقة مبارك الكبير التعليمية للاطمئنان على جودة الوجبات الصحية المقدمة للتلاميذ وعلى الالتزام بقرار تطبيق البصمة وفقا للامكانيات المتاحة والتي تشمل المدراء والمراقبين على ان تطبق مطلع اكتوبر المقبل.
ولفت الفارس الى وجود بعض التعقيدات والعراقيل الخاصة بتوفير أجهزة البصمة وان الوزارة وجهت كتاب رسمي الى ديوان الخدمة المدنية تطلب فيه تأجيل تطبيق نظام البصمة على المعلمين للظروف الفنية الخاصة بهذا الأمر.
وقال «طلبنا من المناطق التعليمية دراسة وافية للوقوف على أي عوامل قد تعيق العمل التربوي في حال تطبيق البصمة داخل المدارس وسيتم اعداد تقرير متكامل لرفعه الى مجلس الخدمة المدنية خلال الاسبوعين القادمين لاختيار أفضل الطرق للتعامل مع الموضوع».
وحول التعاقدات الخارجية أوضح الفارس وجود عدة اسباب حالت دون انهاء الاجراءات مع جميع المعلمين التي تعاقدت معهم لجان الوزارة ووصولهم الى الكويت مؤكدا انه في حال وجود أي نقص في المدارس سيتم فتح باب التعاقدات المحلية مجددا.
وهنأ الفارس باكتمال السنة الدراسية بجميع مراحلها مؤكدا ان اغلب التقارير التي وصلت تشير الى ان الامور جيدة وتسير على ما يرام ولا يوجد أي معوقات جسيمة وان (الوزارة) تعمل بكل الامكانيات والسبل لإزالة العراقيل التي تواجه أي منطقة تعليمية.
وحول زيارته الى روضة القمر قال الفارس «هي لمشاركة أبنائي الطلبة في أول مشروع لتقديم وجبات متطورة في رياض الأطفال بعدما تم التعاقد مع شركة (كاسكو) وهي من المؤسسات العريقة في تقديم الوجبات بالجهات الحكومية».
وقال ان العقد يتضمن تقديم وجبات صحية ومتطورة لرياض الأطفال مع مراعاة المرحلة العمرية لهذه الفئة معربا عن سعادته بهذه الخطوة بعدما تأكد شخصيا من طريقة تجهيز واخراج الوجبة والتي تتضمن عنصري الجاذبية والصحة في آن واحد.
وحول موعد تسكين منصب الأمين العام في جامعة الكويت ذكر الفارس انه في انتظار اعتماده رسميا بعد ترشيح 3 أسماء الى مجلس الخدمة المدنية وسيتم عرض الموضوع خلال الفترة المقبلة.
بدوره قال الوكيل المساعد للشؤون الإدارية والتطوير الإداري في وزارة التربية فهد الغيص في تصريح مماثل ان الوزارة تعاقدت مع شركة كاسكو لخدمات الطيران على توريد الوجبات الغذائية لمنطقتي مبارك الكبير والفروانية التعليمية لافتا الى ان هناك عقود أخرى سارية مدتها 3 سنوات بدأت من العام الدراسي الماضي لباقي المناطق التعليمية.
وأشار الى انها المرة الاولى التي تتعاقد فيها (التربية) مع شركة حكومية لتوريد عدد 13 الف وجبة تغطي جميع رياض الأطفال لافتا الى انها تتضمن وجبات صحية خاصة للأبناء اللذين يعانون من بعض الأمراض.
وقال ان مدة العقد سنة قابلة للتجديد خاصة ان الشركة تمتلك مطبخا مجهزا بالكامل وجميع المنتجات من منتجاتها ومعتمد من المختبرات الصحية المحلية والخارجية وأيضا من بلدية الكويت معربا عن الامل في توفير وجبات متوافقة في السعرات الحرارية مع الأطفال.
ولفت الى ان الوجبات التي تقدم يتم تقيمها من قبل لجنة مشكلة من وزاراتي الصحة والتربية وبلدية الكويت لافتا الى ان الشركة ستقوم بتدريب مشرفات التغذية في رياض الأطفال وتقديم معلومات كاملة عن كيفية اعداد الوجبات وكيفية اكتشاف أي أمور تخالف ما تم الاتفاق عليه إضافة الى زيارات متكررة لمطبخ الشركة للوقوف على كيفية اعداد الوجبة والاطمئنان من سلامتها.
وفيما يخص التعاقدات الخارجية مع المدرسين في مصر والأردن وفلسطين قال انه تم الانتهاء منها ووصل الى البلاد اغلبية من تم التعاقد معهم والتحقوا في الميدان بالفعل بعد خوض الدورات التدريبية.
وحول وظيفة (مرافق) التي أعلن عنها ديوان الخدمة المدنية قال ان هناك مناقشات على مدى العام ونصف العام مع ديوان الخدمة بعد ورود ملاحظات من جمعية المعلمين الكويتية وأهل الميدان لتخفيف العبء عن كاهل المعلم وتم البدء بمدارس البنات.
وأشار الى ان (التربية) حريصة على تأهيل من ستلتحق بالوظيفية في كيفية التعامل مع الفئات العمرية المختلفة حيث تم مخاطبة إدارة الخدمة النفسية والاجتماعية بالوزارة لعمل دورات تدريبية وتأهيلية على مدار العام لعقد دورة مدتها أسبوع لتكون هناك مخرجات قادرة على القيام بالدور المنوط بها.

شاهد أيضاً

«بلدية الاحمدي»: رفع 204 سيارات مهملة وازالة 62 اعلاناً في «اكتوبر الماضي»

كشفت ادارة العلاقات العامة ببلدية الكويت عن الاحصائية الشهرية لشهر اكتوبر الماضي الخاصة بادارة النظافة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *