الرئيسية / رياضه / هاتريك صلاح يقود ليفربول إلى صدارة مؤقتة للبريميرليج

هاتريك صلاح يقود ليفربول إلى صدارة مؤقتة للبريميرليج

استطاع نادي ليفربول أن يحقق فوزًا مهمًا للغاية على حساب بورنموث بأربعة أهداف نظيفة، ضمن مباريات الجولة السادسة عشر من الدوري الإنجليزي، والتي أقيمت على ملعب فيتاليتي.

وتمكن محمد صلاح من إحراز الهدفين الأول لليفربول في الدقيقة 25، والثاني في الدقيقة 48 من المباراة، بينما جاء الهدف الثالث عن طريق كووك بالخطأ في مرماه في الدقيقة 68، وجاء الرابع عن طريق صلاح أيضًا في الدقيقة 77 من المباراة، ليرتفع رصيد ليفربول إلى 42 نقطة في صدارة جدول ترتيب الدوري الإنجليزي بشكل مؤقت، بينما توقف رصيد بورنموث عند 23 نقطة في المركز السابع.

سيطرة ليفربول كانت واضحة منذ بداية المباراة، ولكن بدون هجمات خطيرة حتى العشر دقائق الأولى، وكان أول تهديد عن طريق ضربة حرة مباشرة في الدقيقة 13 عن طريق شاكيري ولكنها اصطدمت بالحائط البشري وخرجت لركنية.

ليعود نفس اللاعب ليمرر لصلاح خلف مدافعي بورنموث في الدقيقة 14، الذي سيطر عليها بشكل جيد، ولكنه سددها بشكل غريب جدًا بعيدة عن المرمى.

ويظهر بورنموث لأول مرة في المباراة في دقيقتين متتاليتين، الأولى في الدقيقة 23 بتسديدة من كينج ولكنها ضعيفة وتخرج لضربة مرمى لليفربول، بيما كانت الفرصة الأخطر لأصحاب الأرض في الدقيقة 24، بعد تمريرة من ستانيسلاس خلف المدافعين لبروكس، الذي سددها بقوة ولكن أليسون يتألق ويخرجها.

ليرد محمد صلاح في الدقيقة 25 بهدف التقدم لليفربول، بعدما استغل خطأ بيجوفيتش في إخراج تسديدة فيرمينو، ويتابعها صلاح بشكل جيد ويحولها للمرمى.

ومنذ الهدف وحتى نهاية الشوط الأول، حاول بورنموث إدراك التعادل عن طريق الاعتماد على العرضيات والوصول إلى مرمى ليفربول عن طريق الضربات لركنية، ولكن جميعها يخرجها فان دايك أو أليسون بنجاح.

ومع بداية الشوط الثاني، استطاع النجم المصري أن يظهر في أول لقطة في المباراة بالهدف الثاني في الدقيقة 48، بعد تمريرة من فيرمينو، ليمر صلاح من آكي ويضعها بإتقان على يسار بيجوفيتش.

وفي الدقيقة 53 حاول مهاجم بورنموث كينج حصول على ضربة جزاء بعد تدخل في أليسون، ولكن حكم المباراة قرر عدم احتسابها في أول ردة فعل من أصحاب الأرض بعد الهدف الثاني.

ولكن في الدقيقة 68 جاء مدافع بورنوث ستيف كووك ليحطم آمال فريقه، بإحرازه لهدف في مرمى بعدما فشل في إخراج عرضية روبرتسون، لتسكن شباك فريقه معلنة عن الهدف الثالث.

وفي الدقيقة 71 حاول بورنموث الرد عن طريق ضربة حرة مباشرة سددها ستانيسلاس بشكل رائع، ولكن أليسون يتألق ويمسكها بنجاح، ليكون رد محمد صلاح بهدف رائع جدًا في الدقيقة 77، بعد استغلال تمريرة لالانا والمرور من الحارس بيجوفيتش مرتين ويضعها في الشباك بطريقة رائعة، معلنًا عن الهدف الثالث له في المباراة والرابع لليفربول.

وحاول دانيلز في الدقيقة 80، أن يقلص الفارق بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء، ولكنها تعلو عارضة الحارس البرازيلي أليسون، وحتى نهاية المباراة استسلم بورنموث بشكل كبير للنتيجة، لتنتهي المباراة برباعية نظيفة للريدز يحتلون بها الصدارة بشكل مؤقت.

شاهد أيضاً

جماهير برشلونة تطالب بإزالة لوحة الخائن من «كامب نو»

طالب عدد من جماهير برشلونة الإسباني، بإزالة لوحة البرتغالي لويس فيجو، لاعب البارسا وريال مدريد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.