الرئيسية / محليات / «الصحة»: نسعى إلى تطوير وتحديث الأنظمة الرقابية والموارد البشرية

«الصحة»: نسعى إلى تطوير وتحديث الأنظمة الرقابية والموارد البشرية

قال وكيل وزارة الصحة لشؤون الرقابة الدوائية والغذائية الدكتور عبدالله البدر أن وزارة الصحة تؤمن بأهمية تطوير الموارد البشرية كحجر زاوية للتطوير بالوزارة، مؤكداً أن الوزارة بدأت بالفعل في تدريب قيادات قطاعي تفتيش الأدوية والتسجيل والرقابة كباكورة لهذه المهمة، ولما يمثله هذان القطاعان من أهمية كبيرة.

جاء ذلك في تصريح صحافي للوكيل البدر في ورشة العمل التي أقامتها وزارة الصحة بالاشتراك مع أكاديمية العلوم الحياتية تحت عنوان "إدارة التغيير"، والتي قدمت لقيادات قطاعي تفتيش الأدوية والتسجيل والرقابة كبداية لتدريب باقي القطاعات بالوزارة تباعاً، مشيراً إلى أن هناك خطة تدريبية ستنفذ في القريب العاجل.

وأكد البدر أن الورشة تناولت أهمية التغيير وسبل إنجاحه لاسيما في القطاعات الحكومية والتي تسعى لإضافة خدمات مميزة وجديدة في القطاع وذلك لخدمة المستفيدين من القطاع الخاص والقطاع الحكومي في هذا الصدد.

وذكر أن وزارة الصحة تسعى دوماً إلى التطوير والتحديث في الأنظمة الرقابية حتى تضمن ومن خلال منظومة متكاملة جودة الخدمات المقدمة إلى المواطنين والوافدين.

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لأكاديمية العلوم الحياتية محمد ناهس العنزي إن تطوير الموارد البشرية وتدريبها عمل مطلوب جداً في كل المؤسسات بالبلاد لاسيما وزارة الصحة التي يمتد عملها ويرتبط بصحة المواطن، مشيراً إلى أن دور أكاديمية العلوم الحياتية في صقل مهارات وخبرات العاملين في الرعاية الصحية هو أساس لتمكينهم من تقديم أفضل الخدمات وأحدثها.

ونوّه العنزي إلى أن تدريب قطاعي تفتيش الأدوية والتسجيل والرقابة يعد عملاً من الأعمال المُلّحة لما للقطاعين من أهمية كبرى في وزارة الصحة، ولما لهما من مسؤوليات عظمى تتصل بجودة الخدمات المقدمة للمريض، مثمناً سعي وزارة الصحة إلى التطوير والتحديث ومقدما الشكر لمجموعة صيدليات رويال التي دعمت تنفيذ هذه الورشة الهامة في إدارة التغيير.

شاهد أيضاً

سمو ولي العهد يشكر خادم الحرمين: مهرجان الإبل جسد جانبا هاما من عادات وتقاليد توارثناها جيلا بعد جيل

بعث سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ببرقية شكر لأخيه خادم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.