الرئيسية / اقتصاد / «بورصة الكويت»: انتقال «هيومن سوفت» و«القرين» للسوق الأول رسمياً.. 10 فبراير المقبل

«بورصة الكويت»: انتقال «هيومن سوفت» و«القرين» للسوق الأول رسمياً.. 10 فبراير المقبل

أعلنت بورصة الكويت عن إتمام المراجعة السنوية للشركات المدرجة وفقاً
لأحكام قواعد البورصة، والتى جاء أبرزها انتقال سهمي "هيومن سوفت"
و"القرين" للسوق الأول.

وبناءً على تلك المراجعة السنوية، وفق بيان للبورصة
الكويتية اليوم الأحد، تم انتقال شركتين مدرجتين من السوق الرئيسي إلى
السوق الأول، وذلك لانطباق معايير السوق الأول عليهما، وهما شركتي القرين
لصناعة الكيماويات البترولية وهيومن سوفت.

وأوضحت البورصة أن هذا الانتقال سيتم اعتباراً من يوم الأحد 10 فبراير 2019.

كما قررت البورصة بناءً على عملية المراجعة، عدم انتقال أي شركة
مدرجة من السوق الأول إلى السوق الرئيسي، علما بأن مجموعة جي إف إتش
المالية قد أخلت بالالتزامات المستمرة للسيولة بالسوق الأول، وقد منحت فترة
سنة لتوفيق أوضاعها على أن تبقى خلال هذه الفترة في هذا السوق.

كما قررت البورصة عدم انتقال أي شركة مدرجة بالسوق الرئيسي إلى سوق المزادات، وذلك بناءً على قرار بورصة الكويت وموافقة هيئة أسواق المال بتمديد الفترة الانتقالية الممنوحة للشركات المنطبق عليها هذه المعايير لمدة سنة حتى تاريخ 31 ديسمبر 2019.

ويُشترط في الشركات المرشحة للانتقال إلى من "الرئيسي" إلى "الأول" أن
تكون القيمة العادلة للأسهم غير المملوكة للمسيطر على الشركة تعادل 45
مليون دينار (سائلة) على الأقل، وتُحدد القيمة العادلة للسهم من قبل مقوم
أصول مرخص من قبل "هيئة الأسواق".

كما ينبغي ألا يقل عدد مساهمي الشركة عن 450 مساهماً بشرط أن يمتلك
كل منهم أسهماً لا تقل قيمتها عن 10 آلاف دينار، وذلك حسب القيمة العادلة
للسهم المحددة من قبل المقوم.

وتقوم البورصة الكويتية بإدراج الشركات في السوق الأول بمجرد
استيفائها متطلبات هذا السوق، وذلك عند إجراء المراجعة السنوية، فيما يجوز
للشركة أن تطلب بقاءها في السوق المدرجة به وعدم تأهيلها للسوق الأول حتى
في حال استيفائها المتطلبات كافة.

شاهد أيضاً

خامات «أوبك» تتراجع إلى 65.05 دولاراً للبرميل

اعلنت منظمة البلدان المصدرة للنفط (اوبك) ان سعر سلة خاماتها ال 14 تراجع امس الاثنين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.