الرئيسية / رياضه / القادسية في مواجهة «الفرصة الأخيرة» بضيافة المالكية

القادسية في مواجهة «الفرصة الأخيرة» بضيافة المالكية


يخوض القادسية لقاء «الفرصة الأخيرة» أمام مضيفه المالكية البحريني في المنامة، اليوم، ضمن الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثالثة لبطولة كأس الاتحاد الآسيوي في كرة القدم.
ويلتقي ضمن المجموعة نفسها، السويق العماني مع العهد اللبناني في مسقط.

ويتصدر المالكية برصيد 7 نقاط، مقابل 5 للعهد و4 للقادسية، فيما يتذيّل السويق الترتيب من دون نقاط.

وبعد بداية لا بأس بها تمثلت في التعادل السلبي مع العهد في بيروت، ثم الفوز على السويق في الكويت بهدفين، وتصدر الترتيب بفارق الأهداف عن المالكية، تسببت خسارة «الأصفر» المفاجئة في الجولة الماضية أمام ضيفه البحريني 1-2 في تراجعه إلى المركز الثالث، وتأزم موقفه حيث يحتاج الى تحقيق الفوز، اليوم، لـ «تعويم» نفسه وإبقاء مصير تأهله عن هذه المجموعة في يده، فيما ستعقد أي نتيجة أخرى الأمور وربما تضعه خارج المنافسة مبكراً.

واللافت ان السقوط أمام المالكية جاء في خضم نتائج محلية جيدة يحققها القادسية، وتأهله إلى المباراة النهائية لكأس سمو الأمير في مشوار عانى فيه لتجاوز ثلاث محطات صعبة، فاحتاج الى وقت اضافي ليتغلب على النصر بهدف في الدور التمهيدي، ثم الى ركلات ترجيح لاقصاء كاظمة من ربع النهائي (4-3 بعد التعادل 1-1)، قبل ان ينتظر حتى الدقائق الأخيرة لتجاوز خيطان بهدفين.

وينتظر أن يدخل القادسية مباراة اليوم، بتشكيلة مشابهة لتلك التي بدأت لقاء خيطان الأخير، مع استبعاد مشاركة الاردني أحمد الرياحي غير المقيّد في القائمة الآسيوية، فيما يكثف الجهاز الطبي جهوده لتجهيز المدافع النيجيري أبيابوي بكر الذي غادر الملعب في المباراة الماضية بسبب كدمة قوية في مفصل القدم.

ويأمل المدرب الروماني ايوان مارين في ان يواصل المهاجم الدولي يوسف ناصر تألقه وتسجيل الأهداف التي أنقذته والفريق في الفترة الأخيرة.
وسجل ناصر 9 أهداف في آخر 8 مباريات خاضها «الاصفر» في البطولات كافة أغلبها كان حاسماً.

في المقابل، يسعى صاحب الضيافة الى تكرار ما فعله في الكويت قبل أسبوعين، وتحقيق فوز يقربه من بطاقة التأهل المباشر، علماً بأنه يحقق نتائج مغايرة في الدوري المحلي حيث يحتل المركز الأخير وبات مهدداً بالهبوط الى الدرجة الثانية.

وقدم المالكية بقيادة المدرب أحمد الدخيل أداء متوازناً في اللقاء الماضي من خلال اغلاق المنطقة الخلفية امام لاعبي القادسية، ومن ثم مباغتته بهجمات مرتدة سريعة قادها أحمد يوسف وسيد هاشم عيسى صاحب هدفي الفوز.

شاهد أيضاً

لاعب توتنهام على طاولة يوفنتوس لتعويض كانسيلو

يعمل نادي يوفنتوس بشكل مكثف ودؤوب، من أجل التوقيع مع بديل للظهير البرتغالي جواو كانسيلو، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.