الرئيسية / أمن ومحاكم / حريق السجن المركزي: وفاة سوري اختناقاً.. والتحقيقات تشير إلى تماس كهربائي في أجهزة التكييف

حريق السجن المركزي: وفاة سوري اختناقاً.. والتحقيقات تشير إلى تماس كهربائي في أجهزة التكييف

أسفر حريق السجن المركزي الذي اندلع في عنبر قضايا المخدرات عن وفاة سجين سوري وإصابة 23 آخرين نقلوا على إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وقال أنه فور تلقي عمليات وزارة الداخلية بلاغا عن الحريق توجهت سيارات الإسعاف وفرق الإطفاء إلى موقع البلاغ وقاموا بنقل 10 حالات إلى مستشفى الفروانية و 9 حالات إلى مستشفى الصباح و 4 حالات إلى مستشفى الجهراء، فيما توفي سجين سوري الجنسية اختناقاً بعد ان نقل إلى مستشفى الصباح.

وأضاف المصدر إلى أن التحقيقات الأولية تشير إلى وقوع تماس كهربائي في أجهزة التكييف مما أسفر عن اندلاع الحريق، مؤكداً إلى أن التحقيقات مازالت جارية وسيتم إعداد تقرير مفصل حول الحادثة.

وكان مصدر في الطوارىء الطبية قد قال أنه «تم إرسال 17 سيارة اسعاف إلى السجن المركزي، وتم علاج 8 حالات، ونقل 3 توفوا بعد توقف قلوبهم».

هذا وذكرت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني بوزارة الداخلية أن ستة مراكز إطفاء وسيارات الطوارئ الطبية التابعة لوزارة الصحة تمكنت من السيطرة على الحريق المحدود الذي اندلع في الجناح الرابع بالسجن رقم (1) الخاص بالمحكومين بقضايا المخدرات من مبنى السجن المركزي وإطفائه، وقد تم إخلاء الجناح المكون من طابقين بالكامل، مؤكدةً أن الحريق لم يمتد إلى أية أجنحة أخرى أو عنابر مجاورة.

وأوضحت الإدارة في بيان تال لها وفي متابعة للحادث أنه نتج عن الحريق حالة وفاة واحدة بمستشفى الصباح و25 حالة إصابة أخرى من النزلاء واصابة واحدة من رجال الإطفاء تم نقلها لمستشفيات الفروانية والصباح والجهراء تحت حراسة مشددة من وزارة الداخلية ورقابتها، وجاري علاج 30 حالة أخرى بمستشفى السجن المركزي.

وذكرت الإدارة أن قوات الأمن الخاصة ودوريات المرور وشرطة النجدة والمباحث الجنائية قد اتخذت مواقعها على الفور لتأمين مقر السجن المركزي والقيام بكافة الإجراءات اللازمة بذلك، فيما تعكف جميع الأجهزة الأمنية المعنية لمعالجة آثار الحريق وإعادة الأوضاع إلى طبيعتها، فيما تباشر الإدارة العامة للإطفاء (مراقبة تحقيق الحريق) والإدارة العامة للأدلة الجنائية القيام بدورهم الفني لمعرفة أسباب الحريق ورفع تقرير عاجل بذلك.

وبينت الإدارة أن الأجهزة الأمنية المختصة بوزارة الداخلية تواصل حالياً القيام بعمليات البحث والتحري والتحقيق لمعرفة كافة ملابسات وقوع الحريق، وسوف نوافيكم بأية مستجدات أخرى تتعلق بسير التحقيق في حينه.

و آظهرت صور تواجداً أمنياً في أحد أجنحة مستشفى الفروانية الذي استقبل حالات اختناق لنزلاء من السجن المركزي بعد الحريق الذي اندلع في السجن.

image

image

image

شاهد أيضاً

الداخلية: ضبط عصابة لسرقة كابلات الكهرباء الارضية

ذكرت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني بوزارة الداخلية أنه في إطار الجهود التي يبذلها قطاع …

2 تعليقان

  1. شهد الفهد

    شنو اسم السوري الي توفى

  2. شهد الفهد

    ما اسم السوري الذي توفى اختناقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *