الرئيسية / عربي و دولي / وزير المالية اللبناني: نعاني نموا اقتصاديا ضعيفا وعجزا متناميا وبطالة مرتفعة

وزير المالية اللبناني: نعاني نموا اقتصاديا ضعيفا وعجزا متناميا وبطالة مرتفعة

3762ce73-b8fb-458f-aac9-a922b59441cd

كونا – قال وزير المالية اللبناني علي حسن خليل اليوم الثلاثاء ان بلاده تعاني نموا اقتصاديا ضعيفا ونسبة بطالة عالية اضافة الى عجز مالي كبير ومتنام مقارنة مع ناتجه المحلي الاجمالي.

واضاف خليل في تصريح للاعلاميين عقب جلسة لمجلس الوزراء خصصت لبحث الوضع المالي ان “معالجة هذه المشاكل تكون اما بالتقشف وإما بزيادة الدين العام أو بزيادة الضرائب” داعيا الى دراسة هذه الحلول بموضوعية لمعالجة الازمة التي يعانيها الاقتصاد والمالية في لبنان.
واشار الى انه يعتزم تقديم بعض الاقتراحات التي تؤدي الى زيادة الواردات وتقليص النفقات والعجز وادارة افضل للدين العام واعادة تحريك بعض القطاعات الإنتاجية.
وذكر ان “هناك تفكيرا” جديا في واردات لا تحمل الطبقات الفقيرة اعباء بل تصيب شرائح ضريبية “ما زالت حتى هذه اللحظة محمية ويترك تجاهلها أثرا سلبيا كبيرا على واقعنا”.
وذكر خليل ان الازمة الاقتصادية التي يعاني منها لبنان حاليا هي “بنيوية تتعلق بوجود الدولة ومؤسساتها” مشيرا الى انه لا “يستقيم بحث اي وضع مالي ومعالجته في غياب المؤسسات السياسية”.
وشدد على ان الحل الاساسي يبدأ بإطلاق عجلة المؤسسات الدستورية بدءا من انتخاب رئيس جديد للجمهورية الى تفعيل عمل مجلس النواب والحكومة ثم اقرار موازنة عامة للدولة معتبرا ان عدم إقرار هذه الموازنة خلال المرحلة الماضية أدى الى تراكم اخطاء كبيرة تركت أثرا كبيرا على موقع ورؤية الحكومة والدولة لمستقبل هذا البلد.
وكان مجلس الوزراء اللبناني عقد جلسة استثنائية للاستماع الى عرض مستفيض قدمه وزير المالية حول الوضع المالي في البلاد وقرر تخصيص جلسة ثانية لاستكمال البحث والنقاش في الوضع المالي وما يجب اعتماده من مقترحات.
يذكر ان لبنان شهد غياب اقرار الموازنة العامة للبلاد منذ 11 عاما بسبب الخلافات السياسية ما دفع الحكومة الى اللجوء بشكل مستمر لاعتماد (القاعدة الاثني عشرية) لنقل الاعتمادات من الاحتياطي العام من اجل تأمين حاجات مختلف الوزارات والمؤسسات العامة ومواجهة بعض النفقات الطارئة.

شاهد أيضاً

مجلس التعاون الخليجي يستنكر الحملة ضد #السعودية

استنكر الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، عبداللطيف الزياني، اليوم الأحد، الحملة الإعلامية التي تتعرض لها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.