الرئيسية / عربي و دولي / «عصائب أهل الحق»: سنشارك في استعادة الموصل

«عصائب أهل الحق»: سنشارك في استعادة الموصل

1

طالبت منظمة هيومان رايتس ووتش العاملة في مجال حقوق الإنسان، حكومة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، بالسماح لإيصال المساعدات الإنسانية للمدنيين المحاصرين في مدينة الفلوجة بمحافظة الأنبار غربي البلاد. وناشدت المنظمة تنظيم داعش، الذي يسيطر على المدينة منذ أشهر، بالسماح لسكان المدينة المحاصرين بمغادرتها. وقال جو ستورك، نائب مدير شؤون منطقة الشرق الأوسط في المنظمة إن «أهالي الفلوجة محاصرون من الحكومة وداعش ويعانون الجوع».
وأفادت المنظمة بأن «سكان الفلوجة يضطرون إلى تناول الخبز المصنوع من طحين نوى التمر والحساء المصنوع من الحشائش».
من جهة اخرى، قال فصيل شيعي عراقي مسلح إنه سينضم إلى القوات الحكومية التي تتأهب لمقاتلة تنظيم داعش من أجل استرداد مدينة الموصل رغم اعتراضات من بعض السياسيين الذي يخشون أن يؤدي ذلك إلى عنف طائفي في المدينة ذات الغالبية السنية.
وقال متحدث باسم عصائب أهل الحق، وهي من أقوى الفصائل إن الحملة ستتطلب مشاركة قوات الحشد الشعبي، وهي ائتلاف مكون في معظمه من فصائل شيعية.
وقال المتحدث جواد الطليباوي في مقابلة في بغداد «محافظة نينوى هي المعقل الرئيسي لعصابات «داعش» لذلك نعتقد أن معركة تحرير الموصل ستكون معركة عسكرية ضخمة ومعقدة وصعبة».
وأضاف «نعتقد أن معركة تحرير الموصل ستدخل في أساليب حرب العصابات وحرب المناطق المبنية، والحقيقة أن هذا الأسلوب لا يجيده إلا مقاتلو الحشد الشعبي المقاوم، وتبتعد عنه الجيوش النظامية العالمية لخطورته. فهي حرب شوارع خطرة جدا، وهناك احتمال أن تكون القوات تقاتل من بيت إلى بيت ومن غرفة إلى غرفة».
وكان رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري دعا في مقال نشر بصحيفة نيويورك تايمز يوم 27 مارس إلى إبقاء قوات الحشد الشعبي خارج الموصل عاصمة محافظة نينوى.
وقال الجبوري وهو أكبر مسؤول سني في البلد إن مقاتلي الحشد الشعبي دمروا منازل ومساجد السنة ونفذوا عمليات قتل انتقامية في قرى استعادوها من «داعش» ومنعوا السكان من العودة لديارهم.
وأضاف انه لتفادي الأعمال الوحشية يجب أن تكرر حملة الموصل عملية استعادة الرمادي عاصمة محافظة الأنبار في الآونة الأخيرة من «داعش»، والتي نفذها الجيش العراقي بدعم من مقاتلين قبليين سنة وضربات جوية بقيادة الولايات المتحدة. (رويترز)

هذا المقال «عصائب أهل الحق»: سنشارك في استعادة الموصل كتب في القبس الإلكتروني.

شاهد أيضاً

برزاني: نحن مستعدون للمفاوضات مع بغداد ومتمسكون بالحل السلمي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *