الرئيسية / أمن ومحاكم / طعن ملازم أول بسكين أثناء القبض على مواطن احتجز أسرته في خيطان

طعن ملازم أول بسكين أثناء القبض على مواطن احتجز أسرته في خيطان

كتب محسن الهيلم:

أصيب الملازم أول عبدالرحمن السعيدي بطعنة سكين من قبل مواطن أثناء محاولته السيطرة على أحد الاشخاص من أصحاب السوابق والذي احتجز اسرته تحت تهديد السلاح.
وكان بلاغ قد ورد إلى غرفة عمليات وزارة الداخلية يفيد باحتجاز أحد المواطنين لأسرته في منزلهم الكائن بمنطقة خيطان، وعلى الفور توجهت دوريات الأمن إلى الموقع وشوهد المتهم ممسكاً بسكين، حيث هدد رجال الأمن بالطعن وأثناء المفاوضات قام الملازم أول عبدالرحمن السيعدي بالانقضاض عليه محاولاً السيطرة عليه ولكن المتهم عاجله بطنة غادرة وبعدها قام رجال الأمن والمباحث بالهجوم عليه وضبطه وتحريز السكين، وأسفر عن ذلك إصابة عسكريين آخرين.
وأكدت المصادر أن حالتهم الصحية جميعاً مستقرة وقد خضعوا للعلاج وغادروا المستشفى.
وبيت المصادر أن وزارة الداخلية وبعد تكرار الاعتداءات على رجال الأمن تدرس جدياً توفير أدوات تستخدم في ضبط المجرمين المطلوبين كالصاعق الكهربائي الذي يتم التحكم به عن بُعد والذي يشل حركة المتهم ويضمن عدم مقاومته، لاسيما وان هذا الجهاز يستخدم في عدد كبير في الدول الغربية والولايات المتحدة.
واشادت المصادر بدور رجال الأمن في التعامل مع البلاغ وسرعة التجاوب معه وتفانيهم واخلاصهم في انقاذ الأسرة المحتجزة حيث غامروا بضبط المتهم ببسالة وشجاعة متميزة.
من جهتها أوضحت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني ان الفيديو المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي يعود لشخص مصاب بحالة هيستيرية احتجز اسرته داخل منزله حيث ورد بلاغ الى العمليات يفيد بقيام شخص باحتجاز اسرته داخل منزله وعلى الفور تحركت قوة من رجال الأمن الى مكان البلاغ وعند وصولهم تبين ان الشخص مصاب بحالة هيستيرية وعند محاولة اقناعه باطلاق سراح عائلته قام بالاعتداء على رجال الأمن بآلة حادة «سكين» وتم نقلهم الى المستشفى وتمكنت قوة الشرطة من القبض عليه وبالكشف عليه تبين انه سوابق تعاطي مخدرات وتمت احالته الى جهة الاختصاص لاتخاذ اللازم.

شاهد أيضاً

اللواء الجراح: السماح للمقيمين السوريين المخالفين بتعديل أوضاعهم

كتب محسن الهيلم: أعلن وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الجنسية والجوازات اللواء مازن الجراح السماح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *