الرئيسية / منوعات / الغناء يخطف أبصار الممثلين الأتراك

الغناء يخطف أبصار الممثلين الأتراك

شاتاي اولصوي  -  فرح زينب  -  بيرغوزار كوريل

إعداد نيفين أبو لافي | 

ربما لا يشبه الغناء التمثيل في تركيا، فإن كان التمثيل يكسب الشخص شهرة واسعة، فإن الغناء يكسبه محبة لا توصف،
فالموسيقى لها قدسيتها لدى الشعب التركي، لذلك بدأ عدد من ألمع نجوم التمثيل في تركيا يسعىإلى خوض تجربة الغناء.
جاء قبل أيام قليلة اعلان النجمة ميرفي بولغور خوض تجربة الغناء مفاجئًا، حيث لم يسبق لبولغور الغناء من قبل، لكنها رغم ذلك أعلنت أنها ستقدم أغنية بصوتها ستطرح ضمن الألبوم الغنائي الذي يحضر له زوجها المطرب مراد دالكاليش ليطرح في الأسواق قريبًا.
اما النجمة التركية سيلين ديميراتار فقد قدمت بصوتها أغنية «ما هي السعادة بدونك» في مسلسلها الناجح «شارع السلام»، وقد حققت مشاهدات كبيرة للغاية على اليوتيوب بالتزامن مع غناء بيرغوزار كوريل للأغنية نفسها في مسلسل «القبضاي»، فيما خاضت النجمة الجميلة توفانا توركاي تجربة الغناء وطرحت أول أغانيها قبل عدّة أيام، وتستعد لتسجيل ألبومها الغنائي الأول قريبًا.
وسبق أن أطلقت النجمة الجميلة فخرية إفجان أغنية قامت بغنائها برفقة حبيبها بوراك أوزجيفيت في فيلمهما «العشق يشبهك» بعد أن قدمت عدّة أغان في مسلسلها الأخير «طائر النمنمة» لاقت استحسان الجمهور واعجابهم الشديد بعذوبة صوت إفجان المميز.
على الجانب الآخر، يبدو أن هذه الموضة لم تشمل النساء فقط، حيث حصل النجم شاتاي أولصوي بعد الأغاني التي قدمها برفقة سيريناي ساريكايا في مسلسلهما الاخير «مد وجزر» والأغاني التي قدمها في فيلمه الأخير «ديليبال» على المركز الأول في نسب الاستماع، متفوقًا بذلك على مطربي تركيا بأكملهم.
وكانت النجمة الجميلة فرح زينب عبد الله قد أقدمت على تجربة الغناء أيضًا في فيلما الأخير «إذا نسيت فاهمس» والذي لعبت فيه دور مطربة كذلك.

هذا المقال الغناء يخطف أبصار الممثلين الأتراك كتب في القبس الإلكتروني.

شاهد أيضاً

ذُرة ملونة.. ولذيذة!

تثير الذرة الملونة التي يزرعها التركي خالص قاطمان، في حقله بولاية أقصراي وسط البلاد، دهشة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *