الرئيسية / عربي و دولي / دي ميستورا من دمشق: جولة المفاوضات المقبلة تبحث الانتقال السياسي

دي ميستورا من دمشق: جولة المفاوضات المقبلة تبحث الانتقال السياسي

المبعوث الدولي لسوريا يبحث مع وليد المعلم جولة المفاوضات المقبلة

(أ ف ب)-أكد الموفد الدولي الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا، اليوم الإثنين، من دمشق، أن جولة المفاوضات بين ممثلين للحكومة السورية والمعارضة المقرر انطلاقها في جنيف في 13 أبريل الجاري، «بالغة الأهمية» وستركز على بحث الانتقال السياسي.
وقال دي ميستورا، بعد لقائه صباح اليوم وزير الخارجية السوري وليد المعلم في تصريح للصحافيين، أن «الجولة المقبلة من مفاوضات جنيف ستكون بالغة الأهمية لأننا سنركز فيها خصوصاً على عملية الانتقال السياسي وعلى مبادئ الحكم الانتقالي والدستور». وأضاف «نأمل ونخطط لجعلها بناءة ونعمل لجعلها ملموسة».
وتأتي زيارة دي ميستورا إلى دمشق بعد إعلانه الخميس الماضي، أن الجولة المقبلة من المفاوضات ستبدأ في 13 أبريل، وأنه سيزور دمشق وطهران قبل استئنافها.
وأكد المعلم من جهته، «الموقف السوري في شأن الحل السياسي للأزمة والالتزام بحوار سوري بقيادة سورية ومن دون شروط مسبقة» بحسب ما نقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية . وأكد أيضاً «جاهزية الوفد السوري للمفاوضات اعتباراً من 15 أبريل الجاري بسبب الانتخابات البرلمانية المرتقبة» الأربعاء المقبل، علماً أن خمسة من أعضاء الوفد الحكومي مرشحون للانتخابات التشريعية.
وانتهت الجولة الأخيرة من المفاوضات غير المباشرة في جنيف في 24 مارس من دون تحقيق أي تقدم حقيقي باتجاه التوصل إلى حل سياسي للنزاع الذي تسبب بمقتل أكثر من 270 ألف شخص منذ منتصف مارس 2011.
وما يزال مستقبل بشار الأسد نقطة الخلاف الرئيسة، إذ تصر المعارضة على رحيله مع بدء المرحلة الانتقالية، فيما تعتبر دمشق أن مستقبله ليس موضع نقاش ويتقرر عبر صناديق الاقتراع فقط. وأعرب دي ميستورا في ختام الجولة السابقة عن أمله بأن تكون المفاوضات المقبلة أكثر «واقعية» بالنسبة إلى مسألة الانتقال السياسي في سوريا.
وقال دي ميستورا اليوم إنه بحث مع المعلم «أهمية حماية واستمرار ودعم وقف الأعمال القتالية الذي كما تعرفون لا يزال هشاً لكنه قائم»، مضيفاً: «نحن بحاجة للتأكد من استمرار تطبيقه على رغم بعض الخروقات».

هذا المقال دي ميستورا من دمشق: جولة المفاوضات المقبلة تبحث الانتقال السياسي كتب في القبس الإلكتروني.

شاهد أيضاً

ترمب: قررنا فرض عقوبات على الحرس الثوري الإيراني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *