مانشستر سيتي يفوز على هيدرسفيلد بثلاثية نظيفة

حقق نادي مانشستر سيتي فوزًا سهلًا على هاديرسفيلد بثلاثة أهداف نظيفة، في المباراة التي أقيمت بينهم اليوم على ملعب كيركليس، ضمن مباريات الجولة الثالثة والعشرين من الدوري الإنجليزي.

أحرز أهداف مانشستر سيتي كلًا من دانيلو وسترلينج وساني في الدقائق 18 و54 و56 من عمر المباراة، ليرتفع رصيد السيتي إلى 56 نقطة في المركز الثاني، بينما توقف رصيد هاديرسفيلد عند 11 نقطة في المركز الأخير.

أول تهديد كان عن مانشستر سيتي في الدقيقة الثالثة من المباراة، بعد تمريرة من رحيم سترلينج إلى آجويرو في منطقة الجزاء الذي يسددها بجوار القائم الأيسر لهاديرسفيلد.

سيطر مانشستر سيتي على المباراة ولكن بدون خطورة كبيرة، حتى آتى البرازيلي دانيلو بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 18، لكنها تصطدم بالمدافع شيندلر وتسكن شباك هاديرسفيلد معلنة عن الهدف الأول للسيتي.

وحاول السيتي أن يحرز الهدف الثاني، بركنية في الدقيقة 22 من كيفن يد بروين على رأس فيرناندينو، ولكنها تخرج إلى ضربة مرمى، ورد هاديرسفيلد في الدقيقة 28 بتصويبة من الهولندي كونجولو من خارج منطقة الجزاء في يد إيدرسون.

واختفت الخطورة حتى الدقيقة 40 من المباراة، عن طريق تمريرة من فيرناندينو إلى جوندوجان خلف المدافعين، الذي قام باستلام الكرة بشكل رائع وسددها ولكنها تصطدم بالمدافعين وتخرج بجانب القائم لركنية.

وحتى نهاية الشوط الأول لم تكن هناك خطورة كبيرة من الفريقين، لينتهي بتقدم مانشستر سيتي بهدف وحيد أحرزه دانيلو.

ومع بداية الشوط الثاني استمرت سيطرة مانشستر سيتي على المباراة، حتى تمكن من إحراز الهدف الثاني بأول كرة خطيرة على مرمى هاديرسفيلد في الدقيقة 54 من عمر المباراة، بعد عرضية من لوري ساني على رأس رحيم سترلينج الذي يحولها في المرمى الخالي.

ولم يتأخر الهدف الثالث لمانشستر سيتي، وجاء في الدقيقة 56 من المباراة، بعد تمريرة بالرأس من آجويرو إلى لوري ساني، الذي انفرد بحارس المرمى واسكنها الشباك بسهولة.

وأخيرًا ظهرت خطورة هاديرسفيلد في المباراة، وتحديدًا بالدقيقة 78 من المباراة، بعد انطلاقة من البديل ستيف مونييه، من الجانب الأيسر، ثم سدد بقوة من على حدود منطقة الجزاء بجانب القائم الأيسر للحارس إيدرسون.

وعاد نفس اللاعب للظهور والقيام بالخطورة على مرمى مانشستر سيتي في الدقيقة 82، بعد عرضية من بيتشارد على رأس مونييه الذي حولها بإتجاه مرمى مانشستر سيتي ولكن إيدرسون يتألق ويمسك الكرة بنجاح.

كاد مانشستر سيتي أن يضيف الهدف الرابع في الدقيقة 86 من عمر المباراة، بعد انفراد بيرناندو سيلفا، بتمريرة من ديفيد سيلفا، ولكن الحارس لوسيل تصدى لتسديدة بيرناندو بنجاح.

وحتى نهاية المباراة حافظ مانشستر سيتي على نظافة شباكه، ليخرج بفوز سهل ويستمر الصراع مع ليفربول بفارق اربع نقاط.

شاهد أيضاً

أنشيلوتي: كاسيميرو يرغب في خوض تحد جديد

حسم مدرب ريال مدريد، كارلو أنشيلوتي، اليوم الجمعة مصير لاعب الوسط البرازيلي كاسيميرو، الذي دخل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.