تراجع الفائض التجاري بين الكويت واليابان للمرة الأولى منذ 3 أشهر


أظهرت بيانات أولية اليوم الأربعاء أن الفائض التجاري بين الكويت واليابان انكمش بنسبة 17.1 بالمئة ليصل إلى 45.7 مليار ين ياباني (416 مليون دولار) في ديسمبر الماضي مقارنة بنفس الفترة من العام السابق ليسجل أول تراجع منذ ثلاثة أشهر.

وأشارت البيانات التي أصدرتها وزارة المالية اليابانية في تقرير أولي إلى أن الكويت حافظت على تسجيل فائض تجاري مع اليابان لمدة 10 سنوات و11 شهرا.
وأضافت أنه بشكل عام تراجعت صادرات الكويت إلى اليابان بنسبة 8.1 بالمئة في ديسمبر على أساس سنوي لتصل إلى 65.7 مليار ين ياباني (599 مليون دولار) في أول هبوط لها خلال سبعة أشهر.
وفي المقابل ارتفعت الواردات من اليابان بنسبة 21.9 بالمئة لتصل إلى 20 مليار ين ياباني (182 مليون دولار) في أول صعود لها خلال شهرين.

وفيما يتعلق بإجمالي عام 2018 سجلت الكويت فائضا تجاريا قدره 406.4 مليار ين ياباني (5ر5 مليار دولار) بزيادة بلغت 20 بالمئة مقارنة بالعام السابق.

وارتفع الفائض التجاري بين دول الشرق الأوسط واليابان بنسبة 14.3 بالمئة ليصل إلى 730.3 مليار ين ياباني (6.7 مليار دولار) في ديسمبر مدفوعا بزيادة الواردات اليابانية من المنطقة بنسبة 2ر9 في المئة مقارنة بالعام السابق.

وارتفعت شحنات النفط الخام والمنتجات المكررة والغاز الطبيعي المسال والموارد الطبيعية الأخرى التي تمثل 95.7 بالمئة من إجمالي صادرات المنطقة إلى اليابان بنسبة 8.9 بالمئة فيما انخفض إجمالي واردات المنطقة من اليابان بنسبة 4.9 بالمئة متأثرا بتراجع شحنات السيارات والآلات والصلب والآلات الكهربائية.

وسجلت اليابان عجزا تجاريا بلغ 55.3 مليار ين ياباني (خمسة مليارات دولار) مع بقية دول العالم في شهر ديسمبر في تراجع للشهر الثالث على التوالي متأثرا بنمو تكلفة الطاقة التي أدت بدورها إلى ارتفاع فواتير الاستيراد.

وانخفض اجمالي صادرات ثالث أكبر اقتصاد في العالم بنسبة 3.8 بالمئة مقارنة بالعام السابق في اتجاه يرجع السبب الرئيسي فيه إلى انخفاض الطلب على معدات صناعة أشباه الموصلات والاتصالات في الصين.

وارتفعت الواردات بنسبة 1.9 بالمئة بعد صعود قيمة شحنات النفط الخام والغاز الطبيعي المسال إلى اليابان في ضوء نمو ارتفاع أسعار السوق العالمية.

واحتفظ الصين بصدارة قائمة أكبر الشركاء التجاريين لليابان تلتها الولايات المتحدة.

ويتم قياس البيانات التجارية على أساس التخليص الجمركي قبل التسوية وفقا للعوامل الموسمية.

شاهد أيضاً

إيلون ماسك يلغي صفقة شراء “تويتر”

قال الملياردير إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، اليوم الجمعة، إنه ألغى اتفاقه البالغة قيمته …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.