المطالبة بمنح رئيسة وزراء نيوزيلندا «نوبل للسلام»

وقّع آلاف على عريضتين إلكترونيتين للمطالبة بمنح رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا آردرن جائزة نوبل للسلام، على خلفية تعاملها مع مجزرة المسجدين في مدينة كرايست تشيرش. ووقَّع ما لا يقل عن 20 ألفاً على العريضتين المتاحتين على موقعي «تشانج.أورج» الأميركي، و«أفاز.أورج» الفرنسي، حسبما نقل موقع راديو نيوزيلندا. وشارك نحو 16 ألفاً و600 شخص بالتوقيع على العريضة المتاحة على الموقع الأول، في ما حظيت العريضة الثانية بتوقيع نحو 3 آلاف شخص. يشار أنه إذا تم ترشيح أردرن لجائزة نوبل للسلام، فسيتعين عليها الانتظار حتى عام 2020، لإغلاق فترة الترشيحات المخصصة لجوائز 2019. وتعد أردرن (37 عاما) أصغر رئيسة حكومة في العالم. (الأناضول)

شاهد أيضاً

ثورة في الطب.. “لصقة” لتصوير أعضاء الجسم الداخلية

كشف علماء في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT) عن نجاحهم في تصميم وابتكار لصقة طبية في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.