ناصر الصباح: سمو الأمير يريد بناء الكويت بعيداً عن النفط.. ونأمل أن تكون بلادنا معبراً لمصالح العالم


فتح النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الأحمد، قلبه لإخوانه المواطنين، باستعراضه عدة قضايا راهنة أكد، في بدايتها، أن الأمنية الغالية لصاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد هي بناء مستقبل الكويت بعيداً عن الاعتماد على النفط كمصدر وحيد للدخل.

وأعرب الشيخ ناصر الصباح، في مقابلة مع تلفزيون الكويت تذاع غداً، عن الرغبة في أن تكون «بلادنا معبراً دولياً لمصالح العالم»، مبيناً أن ذلك لا يتحقق إلا بالمنافسة، وهي لا تأتي إلا بالتعليم الجيد، معقباً: «إذا أردت أن تحفظ كرامة الإنسان فوفر له تعليماً متميزاً، ليكون قادراً على المنافسة أينما كان».

وأكد أن التاريخ خير شاهد على أن العنصر الكويتي «كان عصب الدولة في عصر ما قبل النفط، الذي بدأ منذ 60 عاماً»، مضيفاً: «أنا لست من يقرر كفاءة المواطن الكويتي، فالتاريخ يثبتها».

أما عن مشروع مدينة الحرير، فأوضح أن هناك لبساً حصل في فهم الأرقام، مبيناً أن «المنطقة تستوعب استثمارات تتراوح بين 450 و600 مليار دولار، غير أن ذلك مشروط بمدى جاذبية القوانين»، معلقاً: «لا يعقل أن آتي بقانون يخالف الدستور».

وثمن ما يقوم به رجال كل من الحرس الوطني والجيش والشرطة والقضاء، مؤكداً أن «هؤلاء هم حراسنا الأصيلون».

شاهد أيضاً

فيصل الكندري لرئيس الوزراء: عدم حضور الجلسات تهميش لدور مجلس الأمة.. وأمامك فرصة لإصلاح الوضع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.