الرئيسية / مجلس الأمة / سلطان اللغيصم يدخل في سجال «تويتري» مع أسامة الشاهين

سلطان اللغيصم يدخل في سجال «تويتري» مع أسامة الشاهين

Untitled-1

محمد المرداس |

دخل النائب سلطان اللغيصم في سجال كلامي عبر «تويتر» مع عضو المجلس المبطل الاول اسامة الشاهين بشأن قضية استثناء السكن الخاص من قانون التعرفة الجديدة لشرائح الكهرباء والماء الذي أقره المجلس الجلسة الماضية.
وكان السجال كالتالي :
الشاهين : فشل النواب بابراز أي ورقة تثبت استثناء السكن الخاص رغم مرور 8 أيام على المداولة الاولى وماعرضه اللغيصم زاد المخاوف.
اللغيصم: هذه ورقة التصويت على استثناء السكن الخاص من زيادة الكهرباء «مرفقا ورقة التصويت الاخيرة».
وتابع اللغيصم تغريداته بنشر صورة من قانون الخصخصة الذي تم التصويت عليه في مجلس 2010.
الشاهين: أشكر اهتمامك ولا ازال انتظر نص القانون الذي اقر بالمداولة الالولى! واصراركم على نشر المانشيت دون النص يزيد المخاوف استاذي. حيث امتنع كل النواب والصحف عن نشره.
اللغيصم : بعثت لك مايثبت استثناء السكن الخاص من القانون، ويمكنك الإطلاع عليه في موقع امانة المجلس بالكامل وأتمنى ردك على القانون الذي تم التصويت عليه في عام 2010!
الشاهين: اذا كان نصه هو ما نشرته فهو يعني انكم من حيث لاتعلمون ألغيتم الشقق والسنتين وابقيتم التعرفة.
اللغيصم :غير صحيح ،البند الخامس المتمثل بمدة السنتين تم إلغاؤه من الفقرة السادسة، وتم الغاء المادة 3 بالكامل المتعلقة بالسكن الخاص والشريحة الخاصة فيه، وبانتظار الرد استاذي الكريم على القوانين بالمجالس السابقة ووجهة نظرك.
الشاهين: مادخل قوانين مجالس سابقة بموضوعنا ! أعلنتم أنكم استثنيتم البيوت السكنية، ونحن نقول أبرزوا النص الذي يثبت ذلك، وأما عن الغائكم للمدة فمشكور.. ولكن يعني أن الأصل موجود دون مدة بمعنى أنكم من حيث لاتعلمون أطلقتم يد الحكومة باختيار الوقت.
واما عن الغائكم للمادة 3 فهو غير موفق، فانتم الغيتم المادة التي تتحدث عن معاملة شقق المواطنين ومعاملة البيوت بمعنى انكم رفعتموها للشقق.
اللغيصم: تغيرت ارقام المواد بعد التعديل وبعد حذف مادة السكن الخاص وانا بانتظار اجابتك عن سؤالي.. وأحس انك تتهرب عن الاجابة.!

هذا المقال سلطان اللغيصم يدخل في سجال «تويتري» مع أسامة الشاهين كتب في القبس الإلكتروني.

شاهد أيضاً

الغانم : اجتماع نيابي حكومي في مكتب المجلس يوم الثلاثاء لمناقشة تطورات العراق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.