أسباب النجاح «3-3»

4- قلة الحوافز التشجيعية خصوصاً لهذه الأعمار.
5- عدم وجود طاقم إداري منخصص للتعامل مع هذه المرحلة السنية بالذات لتحفيزها وجذبها وتشجيعها وتذليل الصعاب والعوائق أمامها إن وجدت لتجاوز هذا الوقت الحرج بالنسبة لهم في مراحل النمو والمهمة جداً.
أما التقصير من جانب الاتحادات وآلية العمل غير المجدية والتي لم تتغير وللأسف وكأنها إرث تتوارثها القيادات جيل بعد جيل في الإدارة بلا أي إضافات أو تحسينات أو أفكار تتماشى مع الأهداف المنشودة، فقط تنظيم بطولات محلية، تشارك بالبطولات الخارجية وعمل المعسكرات وتوفير متطلبات الفرق وعدم تحقيق نتائج ثم العودة!
نتمنى على القائمين على الاتحادات من رؤساء وأعضاء وكل من منطلق مسؤوليته تجاه وطنه وأبنائه والمجتمع، تهيئة الأسباب وتوفير الإمكانيات والإخلاص لله أولاً ثم لضمائرهم ثم لوطنهم ومجتمعهم إذا ما أرادوا النجاح ثم الإشادة والثناء.
ونوضح هنا بعض اقتراحات وأسباب بلوغ الأهداف والنجاح:
1- توفير قواعد أساسية من النشء أعمار بين 10 و12 سنة في جميع الألعاب الجماعية «قدم – سلة – طائرة -يد»، يتم اختيارهم من المختصين والكشافين ذوي الخبرة، بالتعاون مع مدارس وزارة التربية أو عن طريق ملاعب الهيئة العامة للشباب والرياضة.
2- الاستعانة بالمتقاعدين من الرياضيين وغيرهم وتحفيزهم للإشراف على هذه البراعم.
3- الاستعانة وجلب مدربين من مدارس وكليات دولية متخصصة في هذه الألعاب مع مساعديهم ومدربي اللياقة البدنية.
4- جهاز إداري متفرغ ومتخصص وبلا أي محاباة أو مجاملات وتأمين صحي للاعبين.
5- مدرسة المواهب تكون تابعة للاتحادات نفسها ويكون التدريب على ملاعبها أو ملاعب يتم الاستعانة بها ويتم حفظ بطاقة اللاعب لدى اتحاد اللعبة ولا يسمح للأندية بالتدخل ويتم إعارتهم للأندية عن طريق عقود لموسم كامل أو نصف موسم وتطبق عليهم شروط الاحتراف بحيث يستفيد كل من اللاعب والاتحاد وبنسبة وتناسب.
6- تطعيم لاعبي الاتحاد المواهب بلاعبي الأندية لتمثيل المنتخبات الكويتية ويتم اختيارهم من قبل الجهاز الفني.
7- يتواجد جميع لاعبي الأندية الذين يتم اختيارهم للمنتخبات 3 أيام بالأسبوع مع تمرين لاعبي الاتحاد للتجانس والتأقلم أكثر.
كما أن هناك الكثير من النقاط والأمور والآراء التي من الممكن إضافتها من أصحاب الرأي والخبرة والاستفادة من خبراتهم، فكل هذه الأسباب وغيرها كفيلة بأن تعود بنا إلى منصات التتويج مستقبلاً ورسم الفرحة والبهجة على الوجوه، ودمتم سالمين.
والله ولي التوفيق.

شاهد أيضاً

وكيح

وكيح يهود صهاينة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.