تعليم الذكاء الاصطناعي

الدول المتقدمة تستشرف المستقبل وتستعد له على مختلف المستويات وبما أن «الذكاء الإصطناعي» سيكون له دور كبير في حياة الأمم والشعوب فقد أخذت بعض الدول بزمام المبادرة بالتوعية بهذه التقنية المتطورة ،فقد كشفت فنلندا عن قيامها بتقديم دورة تدريبية مجانية لمدة 6 أسابيع لتثقيف مواطنيها حول هذه التقنية المتطورة، كما قامت بترجمة هذه الدورة إلى عدد من لغات الدول الأوروبية الرئيسيّة مثل الألمانية والإنكليزية والسويدية والأستونيةً كهدية لمواطنيها الراغبين في الإلتحاق بدورة « عناصر الذكاء الاصطناعي».
الملاحظ في معظم ونوعية البرامج التدريبية التي تقام في بلدنا الحبيب لا تزال تدور حول « كتابة التقارير» و«تطوير الذات» وملحقات وسلسلة برامج NLP المضيعة للوقت والجهد والمال والموجهة للفئات التدريبية غير المناسبة وخاصة للكثير من المتدربين في العديد من الجهات الحكومية.
فأين يا ترى ذهب مخططو وخبراء التدريب والتطوير والتنمية البشرية في جهازنا الحكومي عن وضع البرامج والدورات التدريبية التي تتناسب مع التوجهات العالمية المستقبلية والتي تتسق وتتناسب مع توجهات رؤية الكويت 2035.
أتمنى ألا يجرفنا تيار الطمع المالي واستغلال أصحاب وملاك ومدراء معاهد ومكاتب وإدارات التدريب في القطاعين العام والخاص ونصبح معزولين عما يدور في العالم من حولنا.
ودمتم سالمين

شاهد أيضاً

وكيح

وكيح يهود صهاينة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.