الرئيسية / محليات / سلمان الحمود يبدأ السبت المقبل زيارة تاريخية لمدينة رام الله

سلمان الحمود يبدأ السبت المقبل زيارة تاريخية لمدينة رام الله

وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب ورئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الشيخ سلمان الحمود

(كونا)- يبدأ وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب، الشيخ سلمان الحمود، السبت المقبل، زيارة تاريخية إلى مدينة رام الله بالضفة الغربية على رأس وفد كويتي للمشاركة، في افتتاح الدورة العاشرة لمعرض فلسطين الدولي للكتاب، والاحتفال بدولة الكويت ضيف شرف على المعرض، واصفا «العلاقات بين البلدين والشعبين الشقيقين بالراسخة».
وقال الشيخ سلمان في تصريح «إن دعوة الأشقاء الفلسطينيين للمشاركة في المعرض، واستضافة دولة الكويت كضيف شرف خلال هذا التجمع الثقافي الدولي، تؤكد التقدير الفلسطيني لدولة الكويت وريادة ثقافتها على المستويين العربي والدولي، إضافة إلى ما تمثله هذه الدعوة من احتفاء فلسطيني بالكويت كعاصمة للثقافة الإسلامية لعام 2016».
وأضاف أن «زيارته لمدينة رام الله تتضمن لقاءات مع الرئيس محمود عباس، وكبار المسؤولين الفلسطينيين، للبحث في شتى مجالات التعاون بين البلدين الشقيقين»، مشيرا إلى أن «المستقبل يحمل مزيدا من التعاون والتنسيق على كل الأصعدة بما يتطلع إليه البلدان».
وذكر الشيخ سلمان أن زيارته تأتي بعد الزيارة المهمة للنائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد لفلسطين في 14 سبتمبر عام 2014، والتي تعد أول زيارة لمسؤول كويتي رفيع للأراضي الفلسطينية منذ عام 1967.
وأضاف أن «تلك الزيارة جاءت في وقت كانت دولة الكويت تترأس فيه القمة العربية، وكذلك اللجنة الوزارية لمتابعة تنفيذ مبادرة السلام العربية» مبينا أن «الشيخ صباح الخالد قام حينها بتسليم رسالة خطية من سمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه إلى الرئيس الفلسطيني».
وبين أن «الشيخ صباح الخالد أجرى خلال الزيارة مباحثات مع الرئيس الفلسطيني تمحورت حول العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، والتعاون والتنسيق المشترك بينهما، وضمان إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، وفق مبادئ وقرارات الشرعية الدولية».
وشدد على أن «القضية الفلسطينية ودعم حقوق الشعب الفلسطيني الشقيق، ونضاله تمثل القضية الأولى لدولة الكويت، من خلال كل أشكال الدعم السياسي، والإقتصادي، والثقافي، والإعلامي، على امتداد مسيرة النضال الفلسطيني».
وعن قيام وزارة الإعلام بطباعة موسوعة القدس الشريف قال إن «قيام الكويت ممثلة بوزارة الإعلام بطباعة، وإصدار هذه الموسوعة المكونة من ثلاثة مجلدات، التي أعدها الجانب الفلسطيني وتتناول تاريخ القدس، وانجازاتها الحضارية، ومقدساتها، والإنسان فيها، يأتي امتدادا لدور الكويت الحضاري والثقافي».
وأفاد بأن الموسوعة تستهدف أن تكون مرجعا للمؤسسات التعليمية، والأكاديمية العربية والإسلامية، حفاظا على الهوية الثقافية لهذه المدينة المقدسة، ودعما للشعب الفلسطيني الشقيق، في مواجهة محاولات التهويد التي تتعرض لها المدينة المقدسة.
وردا على سؤال حول العلاقات الثقافية الكويتية الفلسطينية أكد الشيخ سلمان تجذر العلاقات وعمقها في تاريخ البلدين، والشعبين الشقيقين، منذ أواسط ثلاثينات القرن العشرين حينما استقدمت الكويت أول بعثة من المدرسين الفلسطينيين للمساهمة في تطوير التعليم في الكويت، بعد تشكيل مجلس المعارف عام 1936 برئاسة المغفور له الشيخ عبد الله الجابر الصباح طيب الله ثراه.الدعم الكويتي الثقافي للشعب الفلسطينيوردا على سؤال حول الدعم الكويتي الثقافي للشعب الفلسطيني الشقيق، ذكر أن أجواء الحرية والديموقراطية التي تتمتع بها دولة الكويت، منذ النشأة كان لها دور بارز في المشهد الثقافي الكويتي ودعمه لكل الثقافات العربية والإسلامية.
وقال إن «الأنشطة الثقافية الفلسطينية بدولة الكويت شهدت دعما على المستوى الرسمي، والأهلي، قل نظيره في أي مكان خارج الأراضي الفلسطينية، مما كان له أكبر الأثر في تشكيل الوعي الثقافي العربي بقضيته الأولى قضية فلسطين انطلاقا من دولة الكويت بأنشطة وفعاليات وإصدارات. وأفاد بأن إنطلاق فعاليات (الأيام الثقافية الفلسطينية في دولة الكويت) التي نظمها المجلس الوطني للثقافة، والفنون والآداب بالتعاون مع السفارة الفلسطينية لدى البلاد على مسرح الدسمة في 26 أكتوبر 2014، يمثل أحد أشكال الدعم الثقافي الكويتي للأشقاء الفلسطينيين، الذين نرتبط معهم بأواصر أخوة تاريخية، وحضارية لاتقتصر على وحدة اللسان والعقل بل تتجاوزها حاضرا ومستقبلا».
وكشف الحمود عن أن الأسبوع الثقافي الكويتي في فلسطين يتضمن العديد من الأنشطة، والفعاليات الثقافية التي ستبدأ يوم 8 مايو الحالي، ويشارك فيها أدباء، ومثقفون، وشعراء كويتيونن وتختتم يوم 12 مايو بإقامة معرض للطوابع البريدية، بالتعاون مع الجمعية الكويتية لهواة الطوابع والعملات.
وذكر أن مشاركة دولة الكويت بمعرض فلسطين الدولي العاشر للكتاب تأتي تأكيدا على تميزها، وريادتها في المجال الثقافي، والإبداعي، لا سيما على صعيد المسرح، والنشر، وإرسال رسالة إلى المثقفين أن العرب قادرون على الصمود، والتحدي بالثقافة، وفق رؤية تقوم على العمل التشاركي، والتكاملي على صعيد المؤسسات الثقافية، والفنية، والأكاديمية الرسمية، أو الخاصة.

هذا المقال سلمان الحمود يبدأ السبت المقبل زيارة تاريخية لمدينة رام الله كتب في القبس الإلكتروني.

شاهد أيضاً

«التربية» تستعين بمواقف «الائتمان» في مبناها الجديد

تنسق وزارة التربية حالياً مع بنك الائتمان للاستفادة من بعض أدوار مواقف مبناه الجديد لمصلحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.