الرئيسية / محليات / الشويخ.. أولى الثانويات

الشويخ.. أولى الثانويات

a2

إعداد يوسف الشهاب|

مع افتتاح ثانوية الشويخ، كأول مرحلة دراسية ثانوية بالكويت، كان عدد مدرسيها في العام الدراسي 1955/1954، 64 مدرساً، بينهم خمسة أساتذة كويتيين. وأما عدد الطلبة، فكان 763 طالباً كويتياً وغير كويتي.
وتبلغ مساحة الثانوية 2500 دونم، توافرت فيها الفصول لمراحل الثانوية الأربع، ومختبرات علمية، ومطعم، ومسرح، وعيادة، وصالة ألعاب، وملاعب لكرة القدم ولكرة السلة وللكرة الطائرة، وملحق بالمدرسة مسجد كبير يسع لنحو 500 مصلٍ، كما أن هناك مكتبة منفصلة تحوي العديد من الكتب.
وحرصت دائرة المعارف عند بناء الثانوية على بناء 12 مسكناً للسكن للداخلي، يحوي كل سكن أربعة عنابر في طابقين وصالتين للمذاكرة ومقصف، وغرفة للأستاذ مشرف البيت، وأربع غرف تسع طالبين الأولى بالطابق الأراضي والأخرى بالعلوي.
وكل مسكن داخلي له أنظمته في أوقات النوم للطلاب وتبدأ الساعة الحادية عشرة ليلاً، وموعد يومي للمذاكرة من الساعة الثامنة إلى التاسعة مساء.
وقد ألحقت بكل عنبر دورة مياه، ويتسع العنبر لعشرين سريراً، لكل سرير خزانة خاصة بكل طالب.. وقد درس في الثانوية العديد من أبناء الكويت من الجيل الأول الذين قدّموا للكويت خدماتهم العلمية.
الصورة لطلاب أحد المساكن الداخلية بثانوية الشويخ عام 1957 وهم:
الجلوس: يعقوب المطوع.
الوقوف: فيصل مطر، إبراهيم الفليج، محمد قمبر، جاسم السهلي، عبدالرزاق الصرعاوي، عبدالعزيز الشمالي، مشاري البداح، عبدالله أبل، الأستاذ عبدالعزيز زاهر، عبدالله جمال، محمد علي البحر، عبدالحميد الأربش، بدر جاسم الرشود، يعقوب الشطي، وعبدالعزيز جاسم الغانم.
الصورة من إهداء الأخ إبراهيم الفليج مع خالص التقدير.

هذا المقال الشويخ.. أولى الثانويات كتب في القبس الإلكتروني.

شاهد أيضاً

الخضر يبحث مع مسؤولين عسكريين فرنسي وإيطالي سُبل تعزيز التعاون

بحث رئيس الاركان العامة للجيش الفريق الركن محمد الخضر اليوم الثلاثاء مع رئيس إدارة العلاقات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.