الرئيسية / رياضه / تكريم رئاسي لرانييري بعد الفوز بالبريميرليغ

تكريم رئاسي لرانييري بعد الفوز بالبريميرليغ

بعد إنجازه التاريخي مع نادي ليستر سيتي الإنكليزي، سيتم تكريم المدرب الإيطالي المخضرم كلاوديو رانييري من قبل رئيس بلاده سيرجيو ماتاريلا.

وقال رئيس الحكومة الإيطالية ماتيو رينزي إن مواطنه كلاويو رانييري سيتم تكريمه رسمياً إثر إنجازه المذهل مع ليستر سيتي والتتويج بلقب الدوري الإنكليزي الممتاز.

وأضاف رينزي: إن رانييري يستحق ميدالية تكريمية لأنه أرسل رسالة جميلة عن إيطاليا خاصة حينما قال إنه دائماً يثق في أن أكثر الأحلام صعوبة يمكن أن تتحول إلى حقيقة.

وأشار إلى أنه سيقترح على الرئيس ماتاريلا ولجنة التكريم دعوة المدرب الإيطالي المخضرم للتكريم على إنجازه التاريخي.

ولفت رينزي إلى أنه كان على تواصل عبر الرسائل مع رانييري منذ نوفمبر أو ديسمبر الماضيين منوهاً إلى أنه مازحه بشأن مشواره السابق مع فيورنتينا الذي يشجعه رئيس الوزراء الإيطالي.

وشدد على أنه كان يتمنى فوز فيورنتينا بلقب الدوري الإيطالي مثل تتويج ليستر سيتي بلقب الدوري الإنكليزي.

تجدر الإشارة إلى أن الرئيس الإيطالي ماتاريلا يقوم سنوياً بتكريم العشرات من الشخصيات التي قدمت خدمات من نوع خاص لإيطاليا. وكانت نتيجة التعادل التي خيمت على لقاء تشلسي وتوتنهام هوتسبير في ختام الجولة السادسة والثلاثين من البريميرليغ قد توجت ثعالب ليستر سيتي رسمياً باللقب.

وبنتيجة التعادل، بات الفارق بين ليستر سيتي ومطارده المباشر توتنهام هوتسبير 7 نقاط مع بقاء جولتين على نهاية الدوري الإنكليزي.

وفي سياق ذي صلة  يؤمن المدرب الإيطالي المخضرم كلاوديو رانييري بأن الأندية الغنية ستسيطر على البريمير ليغ في العقدين المقبلين.

وقال رانييري في تصريحات صحفية إن الأموال الطائلة تصنع فرقاً كبيرة لافتاً إلى أن الفرق الكبيرة في العادة تفوز مشدداً في الوقت نفسه على أن هذا يحدث في 99% من الوقت.

وأشار إلى أن الموسم المقبل سيعود الكبار للسيطرة على لقب الدوري الإنكليزي ولمدة 10 أو 20 عاماً سيكون كذلك أيضاً.

وأوضح أن ظهور بطل مفاجئ يحدث مرة واحدة كل 20 عاماً مثلما فعل نوتنغهام فورست في عام 1978 بعد صعوده من دوري الدرجة الثانية مباشرة بالإضافة إلى بلاكبيرن روفرز في عام 1995 بعد 3 مواسم من صعوده للدرجة الممتازة.

وتساءل رانييري: كم سنة مرت ليفوز فريق آخر بعد تتويج نوتنغهام فورست وبلاكبيرن؟! ليعود ليؤكد من جديد أن الفريق الأغنى أو الذي يستطيع اختيار أفضل اللاعبين هو الذي سيفوز في النهاية.

وتقدر قيمة التشكيلة الأساسية لثعالب ليستر سيتي بأقل من 60 مليون جنيه استرليني علماً أن مالك النادي الملياردير التايلندي فيتشاي أكد سابقاً بأنه مستعد لإنفاق 180 مليون باوند لإنهاء الموسم ضمن الـ5 الكبار في غضون ثلاث سنوات.

وشدد رانييري على أنه لن ينفق الكثير من الأموال في سوق الانتقالات الصيفية المقبلة على الرغم أن ليستر سيتي سيتواجد في دور المجموعات في مسابقة دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه.

شاهد أيضاً

حكاية مونديال 2014: الجزائر تُحرج ألمانيا

استضافت البرازيل النسخة رقم 20 من كأس العالم، للمرة الثانية في تاريخها، بعد نسخة عام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *