الرئيسية / رياضه / الأولمبية: أموال الهيئات الرياضية خاصة وليست عامة بدأت إجراءات التقاضي دفاعا عن قياداتها ضد اتهامات الاستيلاء على المال العام

الأولمبية: أموال الهيئات الرياضية خاصة وليست عامة بدأت إجراءات التقاضي دفاعا عن قياداتها ضد اتهامات الاستيلاء على المال العام

قالت اللجنة الأولمبية الكويتية أن تهمة الاستيلاء على المال العام التي نسبتها هيئة الرياضة إلى الرئيس الشيخ طلال الفهد وأمين سر اللجنة عبيد العنزي لا تنطبق عليها ولا على أي هيئة رياضية أخرى.
وفي بيان صحافي تلقى القسم الرياضي نسخة منه امس، قالت اللجنة، بان الأموال التي اتهمت بالاستيلاء عليها هي أموال خاصة وليست عامة، كما أعلنت البدء في اتخاذ كافة الاجراءات القانونية في مواجهة هذه الاتهامات، جاء ذلك خلال اجتماع طارئ عقده مجلس ادارة الاولمبية الاربعاء الماضي.
وأكدت الاولمبية في بيانها، على سلامة موقفها المالي والقانوني في مواجهة الاتهامات التي وصفتها بالباطلة ضد الرئيس وامين السر، بتهمة التعدي على المال العام.
وجاء في رد الاولمبية على شكوى الهيئة: قررنا البدء في اتخاذ الخطوات القانونية للتعامل مع الشكوى الكيدية التي تندرج تحت سياسة التصعيد التي تبنتها الهيئة العامة للرياضة من ازمة ايقاف النشاط الرياضي، والتي استغلتها الهيئة لممارسة الضغوط على الحركة الاولمبية الرياضية في دولة الكويت.
واضاف البيان: يرى مجلس ادارة اللجنة الاولمبية ان المزاعم التي تنبتها الهيئة في احالة الرئيس وأمين السر الى النيابة العامة ليست الا استكمالا لحلقات التصعيد الخطير الذي بدأ يتشكل في وقت سابق مع الدعوى القضائية التي تم رفعها ضد رئيس واعضاء مجلس ادارة اللجنة الاولمبية بحجة تسببهم بالايقاف الرياضي ومطالبتهم بمبالغ مالية ضخمة.
وتابعت الاولمبية: قد خلص مجلس الادارة الى ان الهيئة العامة للرياضة بعد أن أفلست في مسعاها لايجاد تجاوزات مالية على اللجنة الاولمبية لم تجد الا الزعم بوجود شبهة تعدي على المال العام، مع ان الهيئة وموظفيها يتابعون بشكل دائم ومستمر أوجه الصرف المالي في اللجة المثبت في دفاترها وسجلاتها، مؤكدة على ان تهمة الاستيلاء على المال العام والتي نسبتها الهيئة الى رئيس وامين سر اللجنة الاولمبية في قرار احالتهما الى النيابة العامة لا تنطبق على اللجنة الاولمبية ولا على أي من الهيئات الرياضية الاخرى لكون الاموال التي تدخل ميزانيات الهيئات الرياضية تعتبر امولا خاصة وليست عامة، ومن ثم تخرج بطبيعتها عن نطلق تطبيق القانون رقم 1 لسنة 1993 بشأن حماية الاموال العامة.
كما اكد مجلس الادارة في الختام على ان اللجنة الاولمبية لن تصمت ازاء هذا الاتهام الكيدي الذي يطال الذمم والشرف والامانة مشددا على انها ستتخذ كافة الاجراءات القانونية لملاحقة كل من تعمد تشويه صورة اللجنة الاولمبية والاضرار بسمعة مسؤوليها امام الرأي العام وفقا للقانون.

شاهد أيضاً

ريال مدريد يواصل التخبط ويسقط بثنائية أمام إسبانيول

حقق فريق إسبانيول انتصارًا ثمينًا على ريال مدريد بنتيجة (1-2)، مساء اليوم الأحد، في إطار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.